سيّارة أجرة طائرة من شركة إيروموبيل

من قبل : رودين ابي خليلالاثنين 26 آذار 2018

سيّارة أجرة طائرة من شركة إيروموبيل

على الرّغم من فشل الخطّة منذ ثلاث سنوات، عادت شركة الهندسة السّلوفاكيّة "إيروموبيل" لتكرّر التّجربة وتُعلن عن إطلاق مفهوم سيّارة الأجرة الطّائرة.

حاليًّا، تملك الشّركة مفهوم سيّارة كهربائيّة جديدة ذات أربعة مقاعد من طراز الإقلاع والهبوط العموديّ(VTOL) والّتي تعمل أيضًا كمركبة طرق تقليديّة عندما لا تكون محلّقة في السّماء.

محاولة جديدة


تحمل السّيّارة الطّائرة الجديدة إسم "إيروموبيل 5.0"، وهي تتميّز بمحرّكات على أطراف الجناح ونظام تعليق محسَّن للهبوط السّلس.

وستحتوي السّيّارة الطّائرة على وسائد هوائيّة ومظلّة لتغليف إمكانيّاتها المزدوجة.

تحسينات واضحة


بخلاف سيّارات الإقلاع والهبوط العموديّ الّتي هي قيد التّطوير، تستطيع هذه السّيّارة الشّاملة السّير على الطّرق العاديّة قبل أو بعد طيران يصل إلى 200 ميل تقريبًا، ولا تحتاج إلى كبسولة خاصّة.

أمّاالسّيّارة النّموذجيّة السّابقة ، والمعروفة بإسم "إيروموبيل 4.0"، فهي سيّارة إقلاع وهبوط قصيرة - وهذا يعني أنّها تتطلّب مدرجًا قصيرًا. ولا تزال تلك المركبة قيد الاختبار، ويمكنها السّفر لمسافة تصل إلى 400 ميل لكلّ عمليّة شحن، نظرًا لأنّها أكثر كفاءة في استخدام الطّاقة مقارنةً بسيّارات الإقلاع والهبوط العموديّ.

وتقول الشّركة إنّ "إيرموبيل 4.0" ستكون متاحة في سلسلة محدودة لأصحاب ملك خاصّ بحلول عام 2020. وفي مرحلة لاحقة، ستقدّم الشّركة نظام سيّارات الإقلاع والهبوط العموديّ الكهربائيّة.