كاديلاك إسكالاد 2018 في الشّرق الأوسط

من قبل : ليتيسيا الحدادالخميس 25 كانون ثاني 2018

كاديلاك إسكالاد 2018 في الشّرق الأوسط

 أعلنت كاديلاك وصول الإسكالاد الجديدة منها بنسخة 2018 إلى الشّرق الأوسط، مع المزيد من القوّة والتقنيّات الجديدة لأداءٍ مميّز.

وباتت السيّارة الآن مزوّدة بنظام نقل القيادة العشاريّ السّرعات والأوتوماتيكيّ، مع المزيد من سرعة النّقل، بنسبة 7.39. ولطالما كانت إسكالاد الرّائدة في القيادة المريحة والعالية الرّفاهية، مع تصميمها العصريّ، وقدراتها الكبيرة، ومزاياها التي تمنح السّائق أعلى مستويات الفخامة.

أداءٌ قويّ وموفّر للوقود

وتعتمد السيّارة على محرّك V-8  سعة 6.2 ليتر، بقوّة 420 حصان و623 نيوتن متر من عزم الدّوران، وهو يسمح للسيّارة أن تنتقل من 0 إلى 100 كلم/ ساعة في أقلّ من 6 ثوانٍ. وتمرّ القوّة بهيكلٍ دقيق الهندسة وقويّ البنية، مع نظام تعليقٍ خاص، من أجل شعورٍ من الصّلابة والمرونة في آنٍ واحد، عند القيادة.

داخلٌ أنيق ومريح

تمتدّ الرفاهية طبعاً إلى داخل السيّارة، حيث يرتاح الركّاب في رحاب الموادّ المصنوعة يدويّاً والضّوء المحاوط الأنيق. ويمكن الاختيار بين طابعي جيت بلاي، أو ماربل شوغر مع القليل من الجيت بلاك، لداخل المقصورة، بفضل إضافات العام 2018.

وتتضمّن السيّارة نظام Bose Centerpoint  الصّوتي المتقدّم، مع 16 مكبّرٍ للصّوت، من أجل خبرةٍ صوتيّة عالية المستوى داخل المقصورة.

تقنيّات وتكنولوجيّات حديثة

ولن ننسى طبعاً التكنولوجيات الخاصّة الموجودة في الإسكالاد، من مرايا الكاميرات الخلفيّة، إلى نظام المعلومات والتسلية الخاصّ المتجانس مع آبل كاربلاي وأندرويد أوتو، مع شاشة ال8 إنش الوسطيّة العاملة على اللّمس والقارئة أيضاً للحركة. أمّا أنظمة معاونة السّائق، فهي تتراوح بين معاون الرّكن ونظام الرّؤية المحاوطة، وحافظ خطّ القيادة، ومنذر الاصطدام وغيرها، وهدفها إراحة بال السّائق.