نيسان تسيطر على سوق الخليج لسيّارات العبور

الأربعاء 09 آب 2017

نيسان تسيطر على سوق الخليج لسيّارات العبور

 

تسيطر نيسان على السّوق العالميّة لسيّارات العبور، منذ إطلاقها للمورانو عام 2003، وبعدها الإكس ترايل، والكاشكاي والجوك.


وتترجمت هذه السّيطرة في الشّرق الأوسط بحصولها على 60 في المئة من نسبة مبيعات سيّارات العبور الصّغيرة المدنيّة في المنطقة. وحاليّاً، تسعى الجوك والكيكس بنسخاتها الجديدة لتتصدّر المراكز الأولى في أسواق مختلفة.

وحتّى الوقت الحالي من هذا العام، تظهر الأرقام أنّ نيسان سيطرت على 59,7 في المئة من مجموعة سيّارات العبور المدنيّة الصّغيرة، مع 44,2 في المئة منها مخصّصة للجوك. أمّا الكيكس المطروحة حديثاً، فهي استطاعت بسرعة أن تسيطر على 15,5 في المئة من المبيعات.

واستطاعت الكيكس أن تنجح في الحال في أسواق الخليج، كونها سيّارة عبور مدنيّة تجمع بين الخارج الرّخم ووضعيّة القيادة المرتفعة، والمقاسات المدمجة من أجل أداءٍ مرن وعمليّ. ويتّخذ هيكلها تصميماً أيروديناميكيّا متقدّما، يخفّف من نسبة استهلاك الوقود ومن نسبة الضّجيج.

وكيكس هي أيضاً من أوّل طرائز نيسان التي تحقّق مفهوم التنقّل الذّكي الذي أطلقته الشّركة في معرض جنيف للعام 2016، علماً بأنّ هذا النظام يستخدم التكنولوجيا الذّكية لتسهيل حياة السّائق وتقريب الشّركة من هدفها بتحقيق التنقّل المستدام وغير المؤذي للبيئة.

ويذكّرنا نجاح كيكس إلى حدٍّ بعيد بنجاح جوك التي أٌطلقت لأوّل مرّة عام 2009، فجذبت بستايلها الدّيناميكيّ النّاس في جميع أنحاء العالم.

أحدث الأخبار السبّاقة