رأي السبّاق:تراجع ظرفي للدولار

الأحد 26 آذار 2017
رأي السبّاق:تراجع ظرفي للدولار

 

تراجع ظرفي للدولار بعد إعلان الفدرالي خفض الفائدة مرتين.

 شهد الدولار الأمريكي تراجعا ملحوظا في الآونة الأخيرة، حيث تدهور أمس الأول إلى أدنى مستوى في أربعة شهور نظرا لحالة عدم اليقين التي تسود الأسواق الأمريكية حاليا حول وضع سوق الأسهم.

 

وتشير بعض التقديرات إلى أن الدولار خسر أخيرا المكاسب التي حققها منذ 8 تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، عندما فاز ترمب بالانتخابات الرئاسية، ويرجع البعض ذلك إلى حالة الإحباط التي أصابت الأسواق نتيجة إعلان الفيدرالي الأمريكي عزمه رفع أسعار الفائدة مرتين فقط هذا العام، في الوقت الذي كانت تأمل فيه الأسواق ورؤوس الأموال الدولية رفع الفائدة ثلاث مرات في 2017.

 

ويعتبر آخرون أن التوتر المكتوم بين الرئيس الأمريكي وجانيت يلين رئيسة الفيدرالي بدأ يتسرب إلى الأسواق وهو ما أدى إلى تراجع سعر صرف العملة الأمريكية في مواجهة العملات الدولية.

 

ويقول جورج كولن الباحث في بنك إنجلترا، إنه من المعروف أن الرئيس ترمب خلال حملته للرئاسة انتقد يلين، واعتبر أن ما تتخذه من قرارات مبني على أسس سياسة وليست اقتصادية، مضيفا أنه من الواضح منذ وصول الإدارة الجديدة إلى سدة الحكم فإن المزاج العام لترمب ومستشارية لا ينسجم مع توجهات يلين الاقتصادية.

 

وأشار كولن إلى أنه على الرغم من أنه لم يحدث حتى الآن صدام مباشر بين الطرفين، فإنه من الواضح أن لحظة الصدام تقترب، وهذا ما تشعر به الأسواق وتتخوف منه، ولهذا تراجعت قيمة الدولار.

 

ريتشارد براونيلي كبير المحللين الماليين في بورصة لندن يعتقد أن يلين لا تتفق مع ترمب في توجهاته الاقتصادية، ومن ثم فإن العلاقة بين الطرفين لا تتسم بالتعاون.

 

ويضيف أن هناك مواجهة حقيقية بين مدرستين اقتصاديتين مختلفتين، فمدرسة يلين تعطي الأولية للسياسة المالية لتحقيق التوازن الاقتصادي، وهي على قناعة بأن سياستها تحقق المرجو منها، والدليل على ذلك قدرتها على زيادة أسعار الفائدة لتصل إلى 1 في المائة حاليا، إضافة إلى الارتفاع التدريجي في معدلات التضخم.

 

وأشار براونيلي إلى أن المدرسة الأخرى التي ينتمي إليها ترمب لا تعتد كثيرا بالسياسة المالية، وإنما ترى في الضرائب عبر زيادتها أو خفضها الوسيلة المثلي لإعادة التوازن للاقتصاد الأمريكي، ونظرا لطبيعة الرئيس ترمب ومفاهيمه الإدارية فإن إمكانية التفاهم بين الطرفين مستبعدة.
 

مواضيع اخرى
تراجعُ حجوزات رأس السنة في باريس
انخفضت الحجوزات لاحتفالات العام الجديد في فرنسا ما بين 30 و40 بالمئة بسبب هجمات الشهر الماضي .

أرامكو : احد اركان رؤية 2030
تشكل أرامكو السعودية احد المفاتيح الرئيسية لتحقيق الرؤية الطموحة للمملكة 2030 وهي مستعدة لتمكين مشاركتها في تعميق هذه الرؤيا.

مؤتمر القمّة الدّوليّة الثّالثة للنّفط والغاز في لبنان
تستقطب النّسخة الثّالثة ل"مؤتمر القمّة الدّوليّة للنّفط والغاز في لبنان" (LIOG 2017) اهتمامًا متزايدًا للشّركات والمستثمرين .

يوم البيئة الوطني التاسع عشر
تطلق وزارة البيئة والمياه فعاليات يوم البيئة الوطني التاسع عشر في ابو ظبي تحت رعاية الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.

سوق الاغذية الخليجي يتوسع
توقعت ألماسة نمو قطاع سوق الاغذية في الخليج ليصل الى 5.24 مليون دولار بحلول العام 2018 تزامنا مع نمو سكاني مهم.

إرتفاع أرباح العربية للطيران
أعلنت العربية للطيران، أول و أكبر شركة طيران إقتصادية في الشرق الأوسط و أفريقيا ، عن نتائجها المالية لعام 2014.

الأعمال في مجلة السبّاق


يسلّط قسم الأعمال في مجلة السبّاق الإلكترونية الضوء على آخر المستجدات في عالم الإستثمار وآخر الأخبار المتعلقة بأشهر رجال الأعمال السباقين في العالم أمّا رأي السبّاق فهو تحليل مميّز مبني على الخبرات في عالم الإقتصاد والمال. ماذا عن آخر الصفقات والإستثمارات العربية السبّاقة؟ مجلّة السبّاق هي منبر نصائح الأعمال والإرشادات التي تبثّ روح القيادة وتسطّر بدايات روّاد الأعمال الناجحين كما تتابع المشاريع الصاعدة والمؤتمرات ومستجدات الواقع الإفتراضي والصيحات التكنولوجية العالمية بالإضافة إلى رؤى الدول العربية المستقبلية المليئة بالأمل والمشاريع المبتكرة السبّاقة

أخبار


ما أخبار العلاقات بين الدول العربية، الشرق-أوسطية والعالمية، ما هي آخر اتفاقيات التعاون والتبادل بين الشركات والمؤسسات السبّاقة؟
تساهم مجلة السباق الإلكترونية في تزويد القارىء بآخر الأخبار حول آخر المستجدات في عالم المال والعمل. يشمل هذا القسم أخبار عن كيفية تقدّم وتطوّر الشركات والصفقات التي تتم بين الشركات الكبرى بالإضافة إلى أخبار المنشآت الجديدة وأعمال الإستثمار أكانت فنادق أو مجمعات أو معامل
هل من ابتكارات جديدة تساعد السبّاقين في بلوغ هدفهم؟ مجلة السبّاق الإلكترونية تتابع آخر الإبتكارات التكنولوجية التي تخرق عالم الأعمال وتستعرض جميع نواحي المعارض والمؤتمرات ذات الصلة

أشهر رجال الأعمال


شقّوا طريق النجاح وبنوا شركات سبّاقة تفوّقت على غيرها من عدة نواحي، إنّهم رجال الأعمال السبّاقين الذين يشاركون الآخرين تجاربهم وخبراتهم لتكون مسيرتهم مثلاً يقتضي به الآخرون. يضمّ هذا القسم نخبة من جبابرة عالم الأعمال والمال ويستعرض طرق مساهمتهم في نهوض المجتمع العربي والعالمي. ينتمي هؤلاء المشاهير إلى العالم الإستثماري، البورصة، السلك الديبلوماسي والتفوق التكنولوجي أما مسيرتهم الشيّقة فمليئة بالمعلومات المفيدة للقراء

رأي السبّاق


ترتقي دول العالم والشرق الأوسط والخليج باستثماراتها وصفقاتها أّما رأي السبّاق فهو تحليل مميّز مبني على الخبرات في عالم الإقتصاد والمال. يضمّ قسم رأي السبّاق نبذة عن المؤشرات المالية والإستهلاكية وتحليلاً للميزانيات المعتمدة والتغيّرات في الأنظمة الضريبية
تنطوي في صفحات رأي السبّاق الإلكترونية مستجدات الأسواق المالية التي إمّا تشكّل درعاً حصيناً وتعتمد مساراً جامداً تواجه من خلاله جميع الصعوبات أو التي تسقط لأسباب متباينة يستعرضها رأي السبّاق ويحّلل أسباب فشلها. ماذا عن اقتصادات العالم وإلى أين تتجه رؤى الشعوب والدول؟ ما هي فوائد المبادرات التي يتم إطلاقها وماذا تحقق المصارف نتيجةً لاستراتيجياتها المعتمدة؟ رأي السبّاق جديرٌ بالقراءة!


من هو السبّاق؟

السبّاق كما تحدده مجلتنا ،هو الانسان الكثير السبق ، يبادر ويبتكر غير المألوف،وغير المنتظر أي المدهش .يفيد في سبقه الابتكاري المجتمع في مستوياته المحلية والاقليمية والدولية .يساهم في تطوير الحضارة ورفع شأنها ،يزيد على الموروث المتراكم اختراعا جديدا أو فكرة اضافية أو لمسة خاصة أوبصمة مغايرة . وبابتكاره يثبِّتُ مدماكا في العمارة الانسانية ،ويساهم في رقي الانسان ورفاهه. السبّاق هو من يجعل الحياة أجمل وأفضل وأرقى ...
انّه الانسان المجدِّد,الخلّاق،المبدع،المؤسِّس،والرؤيوي...

السبّاق هو كل انسان أبدع في مجاله :
فالسبّاق هو من اغتنى بجهده وفكره وأخلاقه ،فاشتهر قدوة في المجتمع . يستثمر بجرأة وثقة بالنفس وتخطيط مُحكم وتنفيذ متقن ،فيحصد الخير لنفسه وللمجموعة. يجيد عقد الصفقات بشكل واضح واخلاقي فينفذ وعوده بشرف وشفافية ومثالية .

والسبّاق يلمع منذ بداياته الناجحة حتى آخر المطاف ،يجيد تخطي المصاعب ،ومعالجة الازمات بالصبر والحكمة والمعرفة،فينجو بأعماله من العواصف المُداهمة بأداء يجعله انسانا نبيلا على الدوام.

السبّاق هو من يعمل في سبيل الانسان ورفاهه ،فيخلق له أجواء صافية وسليمة وصحية وجميلة ليحيا فيها بانسانية راقية وحرة .فيجهد في تحسين ظروف الحياة ، من مأكل ومشرب وملبس ووسائل عيش كريم ... فيقدم للانسان ما يُريحه ويحميه ويرفعه الى أعلى مراتب الرفاه والتمتع بكل ما تعطيه الطبيعة والكون من جمالات وأطايب وفوائد وكماليات ...

والسبّاق هو من يساهم في تسهيل حياة الانسان وتطويرها وتقدمها ،فيخترع في التكنولوجيا ووسائل النقل، والعلوم على أنواعها ، والاعلام ،وهو من يتفوق في الرياضة ،ويبدع في الفنون على تعددها ،ويبتكر ما يجعل الحياة الهانئة والعصرية تنتصر على التخلف والرجعية والانغلاق...

السبّاق هو من يترك بصمته في التاريخ بعدما أضاف عليه جديدا مهما ، من ابداع عقله،ومهارة يديه،وغنى وجدانه.

Copyright © 2017 Al SABBAQ. All rights reserved. developed by HIC Media