جيف بيزوس يريد بناء المراكز على القمر

من قبل : ليتيسيا الحدادالأربعاء 30 أيار 2018

جيف بيزوس يريد بناء المراكز على القمر

 يبدو أن تسابق المليارديرين نحو اجتياح الفضاء سينطلق باتّجاهين مختلفين: بين طريقَي إيلون موسك وجيف بيزوس.  

ففيما يأمل المدير التنفيذيّ لشركة SpaceX، إيلون موسك، أن يرسل النّاس إلى المرّيخ عام 2024، يعتقد المدير التنفيذيّ لشركة Blue Origin  جيف بيزوس أنّه من الأفضل البدء بالقمر.

هل يناسبنا الفضاء أكثر؟

وفي حديثٍ أثناء مؤتمر التطوير الفضائيّ في لوس أنجلوس، عرض بيزوس مخطّطه لإرسال النّاس إلى القمر، ولبناء مساكن ثابته هناك لاحقاً، وهو يتمتّع برؤية براغماتيّة للسّبب الذي سنحتاج من أجله هذه المساكن في المستقبل. ويقول بيزوس: "الأرض ليست مكاناً جيّداً جدّاً للصّناعات الثّقيلة. فالآن هي تناسبنا، ولكن بعد فترة، ربّما بعد 100 عام، سيسهل علينا فعل ما نفعله على الأرض في الفضاء، لأنّنا سنستفيد من الكثير من الطّاقة."

القمر نقطة الانطلاق

وتتضمّن رؤية بيزوس للمستقبل ملايين النّاس يعيشون ويعملون في أنحاء الفضاء، في مراكز عاملة على الطّاقة الشّمسيّة، حتّى داخل الكويكبات المجوّفة، وهو يعتقد أنّ المكان الأكثر منطقيّةً لبدء مشروعه هو القمر، لأنّه قريب، ومتعرّض للشّمس بشكلٍ كبير، وتوجد في أقطابه المياه المثلّجة.

بيزوس مصمّمٌ على إنجاح المشروع

ومن أجل نقل النّاس إلى القمر، تخطّط شركة Blue Origin  لبناء مركبة Blue Moon  الفضائيّة بالتعاون مع النّاسا. ولكنّ بيزوس أكّد أنّه سيكمل المشروع حتّى ولو لم توافقه النّاسا على المضيّ به، كما أنّ يقول إنّ شركته جاهزة للاهتمام بجميع تفاصيل المشروع من أجل إنجاحه، لو مهما كلّف الأمر.