إيلون موسك ينام في مصنع تيسلا

من قبل : ليتيسيا الحدادالخميس 05 نيسان 2018

إيلون موسك ينام في مصنع تيسلا

 بما أنّه على شركة تيسلا أن تبني الكثير من السيّارات، صرّح مديرها التنفيذيّ إيلون موسك أنّه سينام كلّ ليلة في المصنع.

وأتى تصريح موسك عبر تغريدةٍ على حسابه على تويتر، بعد أن انتشر مقالٌ يحمل المعلومات حول انخراط المدير العميق في إنتاج سيّارة موديل 3 الجديدة من العلامة.

موسك يشرف على الإنتاج بنفسه


وفي التغيردة، ذكر موسك أنّه تدخّل للإشراف على عمليّة إنتاج السّيدان الكهربائيّة بعد أن استبعد نائب رئيس قسم الهندسة دوغ فيلد من المهمّة. وأصرّ موسك على أنّه من الأفضل "تقسيم المهامّ والسّيطرة عليها"، لذا هو عاد إلى "النّوم في المصنع". وقال الملياردير: "العمل في السيّارات جحيمٌ".

هل تيسلا وموسك في مأزق؟


والملحّ في الموضوع هو أنّ الوقت يسبق تيسلا، خصوصاً وأنّ الإنتاج بدأ يقلق المستثمرين الذين ينتظرون إنتاج 2,500 سيّارة كلّ أسبوع، فيما تشير المعلومات غير المؤكّدة إلى أنّ المصنع لا ينتج سوى 2,000 سيّارة في الأسبوع. وفي الوقت عينه، تواجه تيسلا الشّكاوى من مجلس علاقات العمّال الوطنيّ بسبب بعض المعلومات المسرّبة حول معاملة العمّال بشكلٍ غير عادل، والطّلب منهم أن يتطوّعوا للمزيد من العمل على الموديل 3 في أيّام عطلهم.

ويجدر الذّكر أنّ العام الماضي، وقعت الشّركة في مشكلة عدم ملاقاة الأهداف نفسها، حين كانت تنتج 260 سيّارة فقط كلّ أسبوع، بدل ال1,500 سيّارة المفترض إنتاجها.