خطوات Ford التوسّعية الهامّة

الجمعة 13 كانون ثاني 2017

خطوات Ford  التوسّعية الهامّة

 

تكشف Ford  عن عددٍ من العناصر التي ستخوّلها من الانتقال من شركة سيّارات إلى شركة نقل ومحرّكات متوسّعة.


فهي تطلق بيك آب الF-150   الجديد، وتعلن عن عودة الRanger   في شمال أميركا وBronco   عالميّاً، وتعرض نظرتها المستقبليّة بعنوان "مدينة الغد". وتُسلّط هذه الإعلانات الضّوء، بالإضافة إلى فكرة توسّع خدمة Chariot  لمشاركة التنقّل من Ford  إلى ثماني مدن، على سعي الشّركة المستمرّ لتقوية مكانتها وعملها، ولتوسّعها وتطوّرها في مجال خدمات التنقّل المتصاعدة.

 

وتأتي هذه الاخبار تعقيباً على الإعلانات السّابقة المتعلّقة بتوسّع نطاق عمل Ford، وهي:

 

-         إضافة 13 سيّارة كهربائيّة جديدة واستثمار 4.5 مليار دولار في السنوات الخمسة المقبلة،

-         تقديم الجيل الجديد من الFusion   الهايبرد مع مزايا القيادة المستقلّة،

-         خلق فريقٍ مختصّ بالحلول المدنيّة للعمل مع المدن العالميّة الكبيرة لحلّ مشاكل التنقّل والزّحمة.

 

ويهدف مخطّط "مدينة الغد" إلى مواجهة تحدّيات التنقّل المدنيّ، والزّحمة والتلوّث، من خلال فريقٍ خاصّ بالحلول المدنيّة، من أجل "خلق عالمٍ أفضل للأجيال المستقبليّة." وفي "فرصة مشوّقة من جهة، ومسؤوليّة كبيرة من جهةٍ أخرى"، وذلك بحسب المدير التنفيذيّ لشركة Ford، بيل فورد.

 

وعلى المدى القريب، أي في السنوات الخمسة المقبلة، تتوقّع Ford  أن تُقدّم القيادة المستقلّة في المدن حول العالم، وفي الوقت عينه، ستعمل على المزيد من السيّارات الكهربائيّة التي ستطغى برأيها على السيّارات العاديّة بعد 15 عاماً. أمّا على المدى البعيد، فترى Ford  مدينة الغد تتحقّق، مع السيّارات المستقلّة الكهربائيّة والحلول العمليّة التكنولوجيّة المطبّقة لتنقّلٍ منظّم وآمن وأكثر سلاسة ورأفة بالبيئة. 

أحدث الأخبار السبّاقة