أسئلة ذكية لاجتماع ناجح

السبت 20 شباط 2016

أسئلة ذكية لاجتماع ناجح
 
 
توفر الاجتماعات فرصة لتسليط الضوء على قدرتك على المساهمة بشكل ايجابي في فريق ما. لذلك، سنلقي الضوء على أسئلة من شأنها إبراز ذكائك في أي اجتماع.
 

فالاجتماعات في معظم الاحيان ليست الا منصة لتبادل الخبرات، ان كنت موظفاً وترغب بإبراز مهاراتك أمام المدير ام إن كنت تبيع منتجاً وتحاول ترك انطباع جيّد او حتى ان كنت مدير الاجتماع وتريد ان تكون القدوة للفريق. 
 

إلا ان هذه الخطوة ليست بالعمل السهل حتى ولو كنت متمكناً من موضوع الاجتماع وتستثمره لأقصى حدّ. ويعود السبب الى هذه الهوة لان المشاركة في الاجتماع تتطلّب أكبر قدر من الاتزان والذكاء أو حتّى سؤال بسيط يمكن ان ينقذك من مأزق عدم الانسجام. 
 

ولإضفاء الحيوية الى الاجتماعات والارتقاء بآدائك وبالتالي سمعتك المهنية، ننصحك باللجوء الى بعض الاسئلة المهمة التي نذكر منها التالي: 
 

"لم نحن هنا؟" وهو سؤال يهدف الى توضيح مرامي الاجتماع. واذا قمت بتوجيه هذا السؤال الى المدير او الى حد الموظفين سيساعدك ذلك بتحديد وجهة الاجتماع نحو الموضوع الرئيسي.ويمكن من خلال هذا السؤال التوجه بطريقة غير مباشرة الى النتائج المستقبلية للاجتماع. 
 

"هل يأتي ذلك بخدمة النتيجة النهائية؟" وهنا يمكن لهذه النتيجة النهائية ان تكون متنوعة ولكنها في نهاية المطاف تصب في خانة النظر الى الموضوع الرئيسي من منظار اوسع وبالتالي استقطاب عدد اكبر من المهتمين بالموضوع او المنتج المطروح. 
 

"ما هي الدلائل لدعم هذه الفكرة؟" غالبا ما يتحدث المجتمعون عن آرائهم وافكارهم الخاصة ولكنهم نادرا ما يدعمون هذه الافكار بالبراهين والدلائل. وبغض النظر عن توفر الدلائل او عدمه، سينهمك الحاضرون بالبحث بانفسهم عن الاثباتات وسيأخذ الاجتماع منحى أذكى وذلك بفضلك انت! 
 

"ما رأيكم؟" و "ما هي الاقتراحات الاخرى؟" لا يهدف السؤالان الى دفع المشاركة القسرية في الاجتماع ولكنهما يظهران من ناحية اولى انطباع الحاضرين بالمنتج المطروح، ومن ناحية ثانية إعادة النظر بكل الاقتراحات السابقة وتناول المنتج بجميع اطرافه قبل الانتقال الى فقرة اخرى، ما يمكن ان يدل ايضا الى اهتمامك الشديد بالاجتماع والحاضرين والموضوع الرئيسي. 
 

أحدث الأخبار السبّاقة