الغوص في بحار Blancpain

الأحد 22 شباط 2015

الغوص في بحار Blancpain

قامت دار الساعات الفاخرة "Blancpain" المعروفة بابتكاراتها المميّزة و العصرية بتجديد ارتباطها التاريخي مع "L’Ocean Innvovation Challenge" بالتعاون مع المجلة الأكثر شهرةً في عالم الأعمال "The Economist" .

 

في خطوة فريدة من نوعها في تاريخ الساعات، قامت دار “Blancpain”بإنشاء أول ساعة غوص في عام 1953 لتتوالى بعدها ابتكارات عديدة قدمتها هذه العلامة التجارية العريقة خلال تاريخها الكبير و الذي يمثّل 280 سنة في عالم الساعات.

 

حدّدت “Blancpain”خصائص ساعات الغوص و المميزات المطلوبة فيها لتكون واحدة من المعدات الأساسية للغوّاصين و كخطوة هامة و مميزة في تاريخ الغوص و مساهمة لإستكشاف العالم الرائع تحت المحيطات وحمايته.

 

من خلال هذا التعاون العظيم، قامت كل من "Blancpain" و "The Economist" بدعوة المشاركين لتقديم حلول مبتكرة صديقة للبيئة و داعمة للحياة الاقتصادية في مجال تطوير الصناعة و التجارة و التكنلوجيا مما يساعد في النمو الاقتصادي مع الحفاظ على البيئة و المحيطات على المدى الطويل.

 

و يقوم المشاركون الذين يتوافقون مع معايير المشروع بعرض أفكارهم و ابتكاراتهم بفيديوهات مصوّرة لمدة دقيقتين مع احتمالية دعوتهم لحضور مؤتمر القمة العالمي للمحيطات لعام 2015 و تقديم أفكارهم هناك أمام لجنة قديرة و سيحصل الفائز على ساعة تذكارية من "Blancpain".

 

يمكن للمشاركين أن يكونوا أفراد أو شركات و يتمّ تقييمهم من خلال معايير وضعت من قبل مجلة "The Economist" حيث يجب على المشتركين تقديم مشاريع مبتكرة و مميّزة لبناء اقتصاد فعال و صديق للبيئة بالإضافة إلى طرح أفكار عن تقنيات جديدة قابلة للاستخدام و التطور.

 

تتألّف لجنة التحكيم من خبراء يقومون بتحليل كل ملفّ وفقاً للمعايير المعتمدة وسيتم الإعلان عن المرشحين النهائيين الثلاثة في نيسان 2015 لتقوم بعدها لجنة المحلّفين باختيار الفائز الذي سيتم الإعلان عنه خلال مؤتمر القمة العالمي للمحيطات..

 

www.blancpain.com