ساعة جريئة مصنوعة من البرونز

الجمعة 31 كانون ثاني 2020

ساعة جريئة مصنوعة من البرونز

أعلنت تاغ هوير TAG Heuerعن مجموعة جديدة ومستقلة من ساعاتها الأسطورية أوتاڤيا Autavia.

 تتميز هذه الساعة بتعدد الاستخدامات والمتانة والموثوقية التي اتسمت بها ساعات أوتاڤيا (Autavia) الأصلية التي صُنعت في ستينيات القرن العشرين.

تتوفر الآن في المتاجر وعبر الإنترنت ساعتان مصنوعتان من البرونز تتسمان بالمتانة وروعة التصميم ولون أخضر أو بُني وتعملان بحركة كاليبر 5 ذات الربط الأوتوماتيكي الحاصلة على شهادة المعهد السويسري الرسمي لاختبار كرونومتر الساعات(COSC).

 وتُعد ساعة أوتاڤيا (Autavia) البرونزية خياراً مثالياً للمستكشفين الذين يريدون ساعة تعيش معهم وتعكس نمط حياتهم الفريد والمليء بالمغامرات.

تتميز الساعة التي يبلغ قطرها 42 مم بميناء أخضر أو بُني مدرج اللون وقرص دوار ثنائي الاتجاه مصنوع من السيراميك الأسود أو البني على التوالي. وتأتي الساعة البُنية مع سوار جلدي بُني اللون، بينما تأتي الساعة الخضراء مع سوار جلدي خاكي اللون. ويحمل غطاء العلبة المصنوع من التيتانيوم نقشًا لإطار ومروحة يرمزان إلى التراث الغني لهذه المجموعة وأصل ساعة أوتاڤيا (Autavia) ، أي عالم السيارات وعالم الطيران.

ساعة مناسبة لحياة مليئة بالمغامرات

 البرونز ليس أنيقاً ورائعاً فحسب، بل هو متين ومناسب لنمط حياة يتضمن الكثير من المغامرات الخارجية. وقد حظي المظهر الدافئ للمعدن بإعجاب عشاق الساعة وجامعيها منذ وقت طويل. كما أنه لا يتأثر بالمجال المغناطيسي ويقاوم البلل والتلف العاديين. ويُعرف البرونز بتراثه البحري، حيث أنه لايتآكل أويتأثر بالمياه المالحة، ما يجعل ساعات أوتاڤيا (Autavia) المصنوعة من البرونز ملائمة للمغامرات في المحيطات.

طبقة مُعتقة فريدة

أبرز ما يميز ساعات أوتاڤيا (Autavia) البرونزية من تاغ هوير TAG Heuerهو الطبقة المُعتقة الفريدة التي تنشأ بشكل طبيعي على العلبة المصنوعة من البرونز، والتي ستختلف في كل ساعة تبعاً لعادات مُرتديها مع مرور الوقت. والسطح المصقول للعلبة يضمن نشوء تلك الطبقة بشكل متساوٍ. فعندما تتعرض الساعة لعوامل الطبيعة مثل المياه أو الهواء أو تغيرات درجة الحرارة، تحصل عملية أكسدة على السطح البرونزي تبدأ بلون أحمر إلى بني ثم تتحول إلى الأزرق أو الأزرق المائل إلى الأخضر، وهذا التلون للمعدن هو عملية طبيعية تماماً، وتعتمد درجة اللون على نوع البرونز والعوامل التي يتعرض لها. وكل نمط أكسدة فريد من نوعه، ويمكن لمُرتدي الساعة أن يجعلها خاصة به وحده. هذه الأكسدة لا تقلل من جودة المادة، والمظهر المُعتق للعلبة يحكي قصة المغامرات التي مرت بها وهي على يد صاحبها. ومن الممكن أيضاً تسريع عملية الأكسدة أو عكسها للمحافظة على المظهر الأصلي للبرونز.

 إمكانية تخصيص الساعة من خلال سوارات سهلة التغيير

يمكن تغيير السوار في جميع ساعات مجموعة أوتاڤيا (Autavia)، ما يجعلها ملائمة لأي مغامرة أو مناسبة. ويمكن تبديل السوار بسرعة وسهولة باستخدام أزرار الضغط في الجانب السفلي للعلبة دون الحاجة لاستخدام أي أدوات. ويُباع كلمن سوار الناتو وسوار الجلد وسوار الفولاذ المقاوم للصدأ بشكل منفصل، وهذا يعني أن بإمكان صاحب الساعة الاختيار من تشكيلة واسعة بما يتناسب مع مظهره الفريد.

عراقة أوتاڤيا (Autavia) في تصميم معاصر

تضم ساعة تاغ هوير TAG Heuerالأنيقة المستوحاة من قمرة القيادة عناصر جذابة تعكس تاريخ هذه المجموعة. كما أن السمات التي أحبها عشاق الساعة الأصلية، وهي الوظائف المتوفرة فيها وتصميمها الرائع والتشكيلة الكبيرة، موجودة أيضاً في هذه النماذج الجديدة والأنيقة، حيث استوحي التاج الكبير من ساعات اليد والعدادات التي كان يستخدمها الطيارون والتي تميزت بضخامة حجم التاج لتسهيل استخدامه أثناء ارتداء القفازات. كما اشتهرت ساعات أوتاڤيا (Autavia) الأصلية بسهولة قراءة الوقت فيها في جميع الظروف، وهذا ينطبق أيضاً على  الساعات المصنوعة من البرونز. فمؤشرات الساعات وعقارب الساعات والدقائق والثواني مطلية كلها بطلاء سوبرلومينوفا (®SuperLuminova) الذي يسمح لمرتدي الساعة بقراءة الوقت حتى في الظلام.

 تظهر البصمة المميزة لشركة صناعات الساعات الفاخرة السويسرية الرائدة على هذه الساعات البرونزية القوية والمتينة والجميلة التي تعكس هوية أوتاڤيا (Autavia) الحقيقية وتجمع ما بين مادة متينة وإرث عريق ترسخ من خلال الرحلات المليئة بالمغامرات التي قام بها عُشاق ساعات تاغ هوير TAG Heuer.