شوبارد تزّين معاصم الرجال بساعةٍ نادرةٍ للغاية

الأحد 16 حزيران 2019 من قبل : شادي ملّاك

شوبارد  تزّين معاصم الرجال بساعةٍ نادرةٍ للغاية

الساعات العشر من L.U.C Flying T Twin Baguetteتتقن الأناقة التي يتوقّعها المرء على مراحل مهرجان كان السينمائي.

بالاعتماد على جميع مصادر النبلاء والحصريّة، تزيّن شوبارد معاصم الرجال بساعةٍ نادرةٍ للغاية تتميّز بأوّل حركة شوبارد مزوّدةٍ بتوربيون الطيران: عيار L.U.C 96.24-L.

تصميم للسّجادة الحمراء


عام 1998، بمبادرة من كارولين شوفيلي، الرئيسة المشاركة والمديرة الفنية في شوبارد، أصبحت Maisonشريكةً رسميّةً لأكبر حدثٍ سينمائيٍ في العالم: مهرجان كان السينمائيّ الدوليّ. منذ ذلك الحين، ترافق طقوس المونتيس الأسطورية مع إبداعاتٍ وضعت بعنايةٍ في ورش شوبارد. ولأنّ السادة حريصون على التألّق إلى جانب النساء مع وميض الكاميرات في مهرجان كان السينمائيّ، تقدّم شوبارد إصدارًا جديدًا من أوّل ساعة توربيون طيران، مصمّمة خصيصًا لارتدائها على السجادة الحمراء.

سيتم حجز الإصدار المحدود من L.U.C Flying T Twin Baguetteلعشرةٍ من السّادة الّذين يرغبون في امتلاك ساعةٍ ثمينةٍ داخليًا بقدر صقلها خارجيًا.

مواصفات


تزيّن ساعة البلاتينيوم الرفيعة هذه قطعًا من الألماس المزخرف مزوّدة بقرصٍ من الذهب الأسود غير اللامع المصنوع باليد، ويتميّز بشعار L.U.CHOPARDالمذهل. مع تسليط الضّوء على هذا المهرجان الحقيقيّ لـ Haute Horlogerie، تمّ تجهيزه بحركة توربيون طيران ذاتيّة اللولبة مصمّمةٍ بشكلٍ رائع. تُعتبر السّاعة محدودة الإصدار ويبلغ سمكها 7.2 مم وهي النّسخة الرجاليّة من مجموعة Chopard's Red Carpet .

ساعة L.U.C Flying T Twin Baguetteهي عملٌ رائعٌ للفنّ التشكيليّ، حيث تجمع بين التميّز في التشطيب اليدويّ مع تلك الخاصة بالمواد، تألق الماس الاستثنائيّ، وجاذبية المعدن الثمين.