ضغوط دولية على بوينغ لضمانات سلامة الطيران

الأربعاء 20 آذار 2019

ضغوط دولية على بوينغ لضمانات سلامة الطيران

يتوالى الضغط على شركة بوينغ لتقديم ضمانات السلامة في استخدام طائرتها من طراز ٧٣٧ماكس.

باتريك كي المدير التنفيذي لوكالة سلامة الطيران في الاتحاد الأوروبي أكدّ أنّ الاتحاد لن يسمح بتحليق هذا الطراز من الطائرات الذي تحطم في إثيوبيا في أجواد دول الاتحاد إذا لم يحصل على ضمانات كافية من الشركة الاميركية.

وكشف كي أنّ الوكالة الاوروبية ستبحث عميقا في تحديث بوينغ للبرمجيات، وتدرس كل أنماط القصور في طراز بوينغ ٧٣٧ ماكس الذي منعت طيرانه الأسبوع الماضي مباشرة بعد حادثة إثيوبيا في العاشر من مارس آذار ما أدى الى مقتل ١٥٧شخصا.

وقال كي:" بإمكاني أن أضمن لكم أننا من جانبنا لن نسمح لهذه الطائرات التحليق إذا لم نجد إجابات مقبولة لكل تساؤلاتنا في هذا الصدد".

وسيتخذ الاتحاد الاوروبي قراراته بصرف النظر عما تقرره إدارة الطيران الاتحادي في هذه القضية.

أحدث الأخبار السبّاقة