رقمٌ قياسيٌ جديدٌ في اللياقة البدنية

من قبل : جوانا رعدالجمعة 28 أيلول 2018

رقمٌ قياسيٌ جديدٌ في اللياقة البدنية

 كسر معلّم المدرسة النرويجي سفير ديسين رقمًا قياسيًا جديدًا مرهقًا في مجال اللياقة البدنية وكان ذلك بعد أن نجحت محاولته في تحطيم أكبر عدد تمرين ضغط على ذراع واحدة في دقيقة واحدة حاملًا حزمة ٤٥.٤ كغ.

واستطاع متنافس رفع الأثقال تحقيق ١٥ تكرارًا. ويُشار إلى أن حزمة ال-٤٥.٤ كغ توازي وزن أكثر من ستة كرات بولينج.

تعليق سفير ديسين


يقول سفير إن الجانب التقني لهذا التحدّي على ذراع واحدة هو الذي لفت اهتمامه فضلًا عن حقيقة أنه كان يمارس تمرين الضغط منذ أن كان صغيرًا. ويأمل سفير أن يكون مصدر إلهام لأولاده وتلاميذه من خلال خوضه التحدّيات الصعبة.

أرقام قياسية سابقة، حالية ومستقبلية


وبالاضافة إلى الرقم القياسي هذا، كان سفير حائزًا على الرقم القياسي عينه ولكن على ذراعين أي أكبر عدد تمرين ضغط في دقيقة واحدة حاملًا حزمة ٤٥.٤ كغ مع ٤٠ تكرارًا ولكن في وقت لاحق، حطّم رون كوبر (من الولايات المتحدة) هذا اللقب مع ما مجموعه ٤٥ تكرارًا.

وفضلًا عن ذلك، كان لسفير رقم قياسي آخر في مجال اللياقة ولكن تمّ كسره في وقت لاحق. ومع ذلك، ما زال سفير يحتضن الرقم القياسي ضمن فئة أكبر عدد تمرين ضغط على ذراع واحدة حاملًا حزمة ١٨.١٤ كغ  في دقيقة واحدة مع ٤٦ تكرارًا. وهو يسعى إلى الحصول على عدد من الألقاب الأخرى الجديدة.

عن حياة سفير ديسين المهنية


وعلاوةً على كونه معلّمًا، تنافس سفير في مجال رفع الأثقال لمدّة ٢٢ عامًا وفاز ب-١٥ ميداليةً من البطولات الوطنية. كما وتنافس في البطولات الاسكندنافية، الأوروبية والعالمية. وهو يمضي الكثير من الوقت في تدريب رياضيي رفع الأثقال الآخرين من جميع القدرات.