Omega تحيي قطعة من التاريخ

السبت 07 تموز 2018 من قبل : نانسي فضول

Omega تحيي قطعة من التاريخ

تقدّم دار Omega للساعات السويسرية ساعةً استثنائية، تحمل التاريخ العريق في تفاصيلها وتصميمها.

تعرّفوا إلى آخر إصدارات Omega من الساعات الفاخرة، وهي ساعة “First OMEGA Wrist-Chronograph Limited Edition” الحصرية والفريدة من نوعها؛ إنها قطعة من التاريخ بحد ذاتها، محدودة الإصدار ب-18 قطعة فقط، وكل قطعة منها مزودة بعيار 18’’’ CHRO الذي يعود للعام 1913.

تجدر الإشارة إلى أن دار Omega تعيد تجديد عياراتها الحائزة على الجوائز على يد خبرائها في مشغل OMEGA’s Atelier Tourbillon لتمنحها الحياة من جديد وتدخلها في إصدارات محدودة واستثنائية.

ساعة تليق بالمتاحف


أطلقت ساعة “First OMEGA Wrist-Chronograph Limited Edition” للمرة الأولى ضمن فعاليات “Museum Night” في Biel، سويسرا، حيث كان للسيد رينالد أشليمان، رئيس Omega ومديرها التنفيذي، كلمة أكّد فيها بأنّه لم يشهد على مشروع كهذا طيلة السنوات التي عمل خلالها في الشركة، وبأن القصة لم تنته هنا، بل ستكملها الشركة وتشارك نتائجها بكل فخر مع عشاق الساعات.

الكلاسيكي يندمج مع العصري


يبلغ قياس علبة هذه الساعة 47.5 ملم، وتتميز بتصميمها المستوحى من الكرونوغراف الذي يعود للعام 1913, كما تدخلها تفاصيل بالطراز الكلاسيكي مثل الحزام الجلدي المثبّت ببراشم والميناء المطلي باللون الأبيض مع العقارب "Empire" والأرقام المفرغة.

تدخل اللمسة العصرية إلى التصميم من خلال المواد الحديثة، مثل الذهب الأبيض عيار 18 قيراط وذهب 18K Sedna™ للتاج وزر الضغط، بالإضافة إلى الغطاء الخلفي المصنوع من كريستال السفير والذي تظهر من خلاله أجزاء الحركة.