حان الوقت ليزدهر التسوّق الإلكترونيّ في الشّرق الأوسط

من قبل : ليتيسيا الحدادالخميس 21 حزيران 2018

حان الوقت ليزدهر التسوّق الإلكترونيّ في الشّرق الأوسط

 فيما يعتبر مجال التسوّق الإلكترونيّ في مراحله الأولى في منطقة الشّرق الأوسط مقارنةً بالمناطق الأخرى حول العالم، تنتظره الآن مرحلة ازدهارٍ كبير.

ويظهر ذلك من خلال علاماتٍ مثل الشّراكة الأخيرة بين Noon  وeBay، وقبلها الشّراكة بين Souq  وAmazon، تبشّر بمستقبل نموٍّ للتسوّق الإلكتروني في المنطقة.

منتجات eBay  مباشرةً إلى الإمارات والسّعوديّة


فالأسبوع الماضي، أعلنت شركة Noon  للتسوّق الإلكترونيّ، التي أطلقها مؤسّس شركة "إعمار" محمّد العبّار، توقيعها على اتّفاقٍ مع eBay  لشراء المنتجات من الولايات المتّحدة الأميركيّة ومناطق أخرى من حول العالم، وتوصيلها لمستهلكي الإمارات والسّعوديّة مباشرةً إلى منازلهم، مع القدرة على قبول المنتجات المرتجعة في مراكز Noon، وإعادة الأموال للمتضرّرين.

وقت ازدهار القطاع


وفي دراسةٍ أخيرة لشركة Gulf Pinnacle Logistics  في الإمارات، سينمو سوق التسوّق الإلكترونيّ بنسبة 7.2 في المئة سنويّاً، لتصل قيمته إلى 23.7 مليار دولار مع إقبال العام 2022. ولكن بحسب الدّراسة أيضاً، ما زالت العقبة الأساسيّة لازدهار هذا القطاع في أداء التوصيل، من حيث الوقت المستغرق، وأيضاً الكلفة.

دعمٌ من حكومة الإمارات


وما يزيد من احتمال ازدهار القطاع هو دعم الحكومة له. فمثلاً، أعنت حكومة دبي العام الماضي إطلاقها لمدينة CommerCity، المساحة الحرّك الأولى المخصّصة للتسوّق الإلكترونيّ في الشّرق الأوسط وشمال افريقيا، تمتدّ على 427,000 كلم مربّع مقسّمة إلى عدّة مساحاتٍ مشاركة.