رفاهية اليخوت تتجلّى في أفخم الساعات

من قبل : نانسي فضولالخميس 14 حزيران 2018

رفاهية اليخوت تتجلّى في أفخم الساعات

تفاجئنا دار Frederique Constant كل عام بإصدار جديد من مجموعة Runabout المستوحاة من يخوت Riva التي لا تزول مع مرور الزمن.

منذ العام 2009, تعاون كل من دار Frederique Constant ومؤسّسة Riva Historical Society المتمركزة في ميلانو والتي تم تأسيسها في العام 1998, وهي تعنى بالمحافظة على يخيت ريفا الكلاسيكية وترميمها.

شراكة طويلة الأمد


قام كل من Piero Mario Gibellini و-Carlo Riva بتأسيس هذه المنظمة غير الهادفة للربح، ويسعيان من خلالها للحفاظ على إرث شركة Riva حول العالم والذي يعود تاريخه إلى العشرينات من القرن الماضي.

احتفال بالشراكة


تقدّم دار Frederique Constant كل سنة إصداراً حصرياً من وحي يخوت Riva الكلاسيكية احتفالاً بالشراكة التي تجمعها مع Riva Historical Society، مع الإشارة إلى أن هذه اليخوت الخشبية المصنوعة يدوياً تأخذنا برحلة مفعمة بالمغامرة في نمط الحياة الإيطالي الفارِه، ويتشارك كل من الاسمان القيم نفسها من الهندسة بالغة الدقة والتصاميم الفخمة السرمدية.

مجموعة  Runabout


منذ إطلاقها للمرة الأولى، لاقت مجموعة Runabout الأوتوماتيكية نجاحاً باهراً، وتضيف إليها الدار اليوم موديلين جديدين يأتيان بعلبة قياسها 42 ملم مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ أو مطلية بالذهب الوردي. تخضع علب هذه الساعات إلى مراحل من الصقل التي تجعلها مشابهة لسطح قوارب Riva، ويغطي كريستال السفير المقبّب وغير القابل للخدش الميناء الأزرق الذي يتخلّله طلاء في وسطه، كما نجد العقارب والمؤشرات فيه مطلية بمادة متوهّجة تسهّل قراءة الوقت في الظلام.

يكتمل تصميم هذه الساعة الأيقونية مع الحزام المصنوع من الجلد باللون الأزرق البحري مع الدرذات بالأبيض، أضف إلى أنها مزوّدة بحركة عيار FC-303 الأوتوماتيكية والتي تمنحها احتياطي طاقة يدوم ل-38 ساعة