عرض تايكواندو يحطّم رقمًا قياسيًا

من قبل : جوانا رعدالأربعاء 13 حزيران 2018

عرض تايكواندو يحطّم رقمًا قياسيًا

 تمّ تقديم عرض خاطف للأنفاس لفنون الدفاع عن النفس في الجمعية الوطنية في سول، كوريا الجنوبية في الفترة التي سبقت القمة الكورية الأولى.

حطّم الحدث اللقب في موسوعة غينيس للأرقام القياسية ضمن فئة أكبر عرض تايكواندو. وشارك في المحاولة ٨٢١٢ شخصًا.

التدريب وسير المحاولة


وقبل القيام بالمحاولة الرسمية أمام الحكم في موسوعة غينيس ريمون مارشال وأمام المئات من الحكام، تدرّبت المجموعة المشاركة مرّتين على الأداء بهدف اتقان الروتين.

استمرّ العرض ذات الكوريغرافيا المتخصّصة، عشر دقائق وارتدى خلاله جميع المشاركين ملابس التايكواندو التقليدية.

هدف العرض


نشأ فن التايكواندو في كوريا وهدفت الجهات المنظّمة لهذا الحدث إلى تعزيز هذه الرياضة وإلى التشجيع على السلام بين الدول المجاورة.

المشاركون وعملية الاستبعاد


شارك في هذا العرض الصغار والكبار وكانت علامات الاستمتاع والعزم واضحةً على وجوههم. وتمّ استبعاد حوالي ١٥٠ شخصًا فقط من بين آلاف المشاركين وذلك بسبب عدم المشاركة في العرض بشكل صحيح، وفقًا للتوصيات المفروضة.

ويُذكَر أن هذا الرقم القياسي الجديد يفوق الرقم القياسي السابق بسبعة أضعاف إذ شمل العرض السابق، في عام ٢٠١٦، ١١٥٢ مشاركًا.