هل النظام الغذائي اللاحم جيّد لمرضى السكري؟

من قبل : جوانا رعدالثلاثاء 12 حزيران 2018

هل النظام الغذائي اللاحم جيّد لمرضى السكري؟

 ساعد تناول اللحوم بشكل كامل بعض مرضى السكري على خفض مستوى الجلوكوز في الدم ولكن هل هذا النوع من الأنظمة الغذائية صحي؟

في ما يلي، نعرض بعض التفاصيل عن النظام الغذائي اللاحم.

ما هو النظام الغذائي اللاحم؟


يتألّف النظام الغذائي اللاحم من جميع الأطعمة الحيوانية بما في ذلك اللحوم الحمراء، الدجاج، لحوم الأعضاء الداخلية، اللحوم المصنّعة مثل لحم الخنزير المقدّد، السجق والهوت دوغ، السمك والبيض.

وأثناء اعتماد هذا النظام الغذائي، يتناول بعض الأشخاص منتجات الألبان أيضًا خصوصًا الجبن. ويعتمد آخرون التوابل والبهارات.

آثار النظام الغذائي اللاحم على الصحة


يرى أنصار النظام الغذائي اللاحم أن هذا الأخير قادر على المساعدة على خسارة الوزن، علاج أمراض المناعة الذاتية، الحدّ من مشاكل الجهاز الهضمي وتحسين صحة القلب.

يقول الأشخاص المصابون بمرض السكري أن النظام الغذائي اللاحم تمكّن من مساعدتهم على تثبيت نسبة السكر في الدم.

وفي المقابل، يمكن لهذا النوع من النظام الغذائي أن يترك عواقب وخيمةً على الصحة على المدى الطويل لأنه عند تناول اللحوم فقط، هناك فقدان كبير للكثير من العناصر الغذائية، الألياف، مضادات الأكسدة، الفيتامينات والمعادن.

وفضلًا عن ذلك، على الرغم من حرص الأفراد على اختيار اللحوم الخالية من الدهون، غير أن النظام الغذائي اللاحم سيبقى مرتفعًا في الدهون المشبّعة.

هل يمكن أن يكون العلم خاطئًا بشأن اللحوم؟


لا يوافق جميع الأفراد على مجموعة الأبحاث التي تشير إلى الآثار السلبية لاستهلاك اللحوم الثقيلة إذ إنه يجب اختبار هذا الأمر في التجارب السريرية.

نظام غذائي صحي أكثر للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري


يُعتَبَر النظام الغذائي داش أي النمط الغذائي لوقف ارتفاع ضغط الدم نظامًا غذائيًا أكثر فائدةً للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري إذ يقلّل من خطر الاصابة بمرض السكري من النوع ٢ ويقلّل من مقاومة الأنسولين لدى مرضى السكري أيضًا.

يعتمد نظام داش الغذائي على الكمية الكبيرة من الفواكه، الخضروات والحبوب الكاملة. وهو يركّز على خيارات البروتين المنخفضة الدهون مثل الأسماك والدجاج، الألبان القليلة الدسم والفاصوليا.