مفاجأة: المراهقون يكرهون Facebook!

من قبل : ليتيسيا الحدادالخميس 07 حزيران 2018

مفاجأة: المراهقون يكرهون Facebook!

Facebook. بحسب آخر الدّراسات من Pew Research، لا يستخدم سوى 51 في المئة من المراهقين موقع 

وتشير هذه الأرقام إلى انخفاضٍ بنسبة 20 في المئة من العام 2015، وذلك مفاجئٌ في ظلّ سيطرة Facebook  السّابقة على ساحة مواقع التواصل الاجتماعي.

المراهقون يفضّلون Snapchat  وYouTube


ففيما 95 في المئة من الذي يبلغون بين 13 و17 عاماً من العمر يملكون هاتفاً ذكيّاً أو يستخدمونه بشكلٍ يوميّ، يبدو أنّ الأكثريّة منهم تفضّل أن تبعد على مساحات الاستخدام الكبرى مثل Facebook  وTwitter، وأن يتّجهوا أكثر صوب المساحات الصّديقة للمراهقين، مثل YouTube  وSnapchat. وتحديداً، 32 في المئة منهم يستخدمون YouTube  أكثر من أيّ موقع تواصل اجتماعيّ آخر، و35 في المئة يفضّلون Snapchat.

الأرقام لا تفاجئ زوركبيرغ


وهو صحيحٌ أنّ 51 في المئة من المراهقين يستخدمون Facebook، لكنّ هذا الرّقم يبهت أمام نسبة استخدامٍ تصل إلى 69 في المئة لSnapchat، و72 في المئة لInstagram، و85 في المئة لYouTube. ويبدو أنّ زوكربيرغ لا تفاجئه هذه الأرقام كثيراً، خصوصاً وأنّ موقعه بدأ يخسر المراهقين تدريجيّاً منذ خمس سنواتٍ على الأقلّ.

فشل Facebook  فقط مع المراهقين


وحاول الموقع جذب المراهقين من خلال تقليد ميزة القصص الصّغيرة أو Stories  التي عُرفت بها Snapchat  أوّلاً، ولكنّ ذلك لم يؤدّي إلى نجاحٍ كبير. ورغم كلّ شيء، لا يعني ذلك أنّ Facebook  تفشل في مزاياها الجديدة أو تخسر الأموال، ولكنّها فقط لا تجذب المراهقين مثل المواقع الأخرى.