الأمير محمد بن سلمان من بين أقوى ١٠ شخصيات في العالم

من قبل : جوانا رعدالأحد 27 أيار 2018

الأمير محمد بن سلمان من بين أقوى ١٠ شخصيات في العالم

وصف المحلّلون والخبراء اختيار ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان- نائب رئيس الوزراء ووزير الدفاع في السعودية- من بين أقوى عشر شخصيات في العالم في قائمة فوربس ٢٠١٨ بكونه اعترافًا بمكانته الدولية المؤثّرة وبدور المملكة الفعال على المستوى العالمي.

 وأعلن المحلّلون والخبراء أيضًا أن هذه المرّة ليست الأولى التي تختار فيها وسائل الاعلام العالمية ولي العهد باعتباره الشخصية الأكثر تأثيرًا في العالم.

مرتبة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان ولقبه الثاني


حلّ ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في المرتبة الثامنة في قائمة فوربس المرموقة لأقوى الشخصيات وذلك قبل الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي في ما يخصّ الترتيب.

وفضلًا عن ذلك، وُصِفَ ولي العهد البالغ من العمر ٣٢ عامًا بكونه أصغر شخصية تدخل قائمة أفضل ١٠ هذه السنة.

طريقة اختيار القائمة وعوامل الاختيار


يحدّد تصنيف فوربس السنوي لأقوى الشخصيات في العالم شخصًا واحدًا من بين كلّ ١٠٠ مليون شخصًا تعني أفعاله أكثر من أفعال غيره.

ولاختيار كلّ واحد من أقوى الأشخاص في العالم، أُخِذت أربعة عوامل في عين الاعتبار: كم عدد الأشخاص الذين يملكون السلطة عليه، الموارد المالية التي يسيطرون عليها، ما إذا كان لديهم تأثير في أكثر من مجال ومدى نشاطهم في استخدام سلطتهم لتغيير العالم.

أسباب انتقاء ولي العهد الأمير محمد بن سلمان


حصل ولي العهد الأمير محمد بن سلمان على مرتبة عالية في القائمة بعد أن أطلق موجةً من الاصلاحات الرئيسية التي حسّنت حقوق المرأة السعودية وحرية تنقلها، بعد أن خلق المزيد من فرص العمل لشباب البلاد وبعد أن استهلّ الانتقال إلى أسلوب حياة أكثر تركيزًا على التكنولوجيا على مستوى الأمة.

عن أعمال ولي العهد


وبالاضافة إلى كلّ ذلك، أدّت قيادة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان إلى حملة لمكافحة الفساد وبدأ العمل على تنويع اقتصاد المملكة الذي يعتمد على النفط مجتمعًا مع قادة العالم ومشرفًا على توقيع الصفقات بمليارات الدولارات خلال جولة دولية ناجحة مع التوقف في المملكة المتحدة، الولايات المتحدة، فرنسا واسبانيا.