منصّة مشتركة لفورد ماخ 1 وإسكيب القادمة

من قبل : رودين ابي خليلالأحد 27 أيار 2018

منصّة مشتركة لفورد ماخ 1 وإسكيب القادمة

أعلنت شركة فورد أنّ السّيّارة الرّياضيّة متعدّدة الاستخدامات الّتي أُطلق عليها اسم "ماخ 1" سوف تعتمد على منصّة كهربائيّة مشتركة مع الجيل القادم من "إسكيب".

ويُذكر أنّ المنصّة المشتركة هي التّصميم المعياريّ الّذي ظهر هذا العام في إعادة تصميم فورد فوكس. ويجب أن تكون هذه المنصّة هي تلك المعتمَدة في إعادة تصميم نموذج "إسكيب".

خطط وتوقّعات


سيتأثّر تصميم ماخ 1 بقوّة بنموذج "موستانج"، لذلك قرّرت فورد بأنّ تُعلِّق اسم ماخ 1 لهذه السّيّارة. كما سيكون أقرب إلى الشّكل الرّياضيّ الأنيق.

في سياق متّصل، أكّدت شركة صناعة السّيّارات الأميركيّة إطلاق السّيّارة على نطاق عالميّ بحلول عام 2020.

وكان مصنع Flat Rock التّابع لفورد في ولاية ميشيغان مخصّصًا لإنتاج ماخ 1، لكن من المتوقّع الآن أن يتمّ الإنتاج في مصنع في المكسيك.

فورد نحو السّيّارات الكهربائيّة


تُعتبر السّيّارة جزءًا من خطّة فورد لإطلاق 16 سيّارة كهربائيّة بحلول عام 2022، والّتي يجري تطوير بعضها حصرًا للسّوق الصّينيّة.

كذلك، تمتلك فورد فريقًا من المهندسين المتخصّصين في تصميم وصناعة السّيّارات الكهربائيّة. ويُعرف الفريق باسم فريق إديسون، وهو يتمتّع باستقلاليّة أكبر ممّا تجده عادة داخل فورد من أجل تسريع عمليّة التّطوير.

بالإضافة إلى السّيّارات الكهربائيّة، ستقوم الشّركة الأميركيّة بإضافة محرّكات هجينة إلى موديلات أساسيّة مثل F-150، إسكيب، اكسبلورير، وموستانج في السّنوات القادمة كجزء من خططها المتطوّرة.