رقمٌ قياسيٌ مميّزٌ لدي مورايس

من قبل : جوانا رعدالأربعاء 23 أيار 2018

رقمٌ قياسيٌ مميّزٌ لدي مورايس

 ساعد حارس مرمى مانشستر سيتي إيدرسون دي مورايس الفائزين في الدوري الممتاز لهذا الموسم على تأمين رقم قياسي آخر.

تمّت دعوة الحكم في موسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية آدم براون لحضور دورة تدريبية في حرم الاتحاد للطيران في مانشستر سيتي ليشهد على محاولة لتحقيق رقم قياسي ضمن فئة أطول ركلة اسقاط في كرة القدم.

المحاولة والقواعد


كان على حارس المرمى البرازيلي أن يركل الكرة لمسافة ٧٥ مترًا للفوز وكان لديه ثلاث محاولات فقط ليقوم بالركلة بشكل صحيح. وتنصّ قواعد غينيس للأرقام القياسية على أنه يجب على الركلة أن تتمّ من وراء خط الركل وأنه لا يجب أن تتخطّى القدم هذا الخط أثناء تنفيذ الركلة.

وفضلًا عن ذلك، أُخِذَت سرعة الرياح بعين الاعتبار حتى لا تعطي المتنافس ميزةً غير عادلة وتمّ قياسها للتأكّد من أنها لم تكن أسرع من خمسة أمتار في الثانية.

نجاح المحاولة والتشجيع


نجح اللاعب البالغ من العمر ٢٤ عامًا في تحقيق ركلة مدهشة تبلغ ٧٥.٣٥ مترًا وكان زملاؤه في الفريق كايل ووكر، رحيم ستيرلينغ وفيل فودن موجودين في الموقع لتشجيعه.

يُعتَبَر انجاز إيدرسون الانجاز الأحدث في موسم كرة القدم المليء بالأرقام القياسية بالنسبة إلى نادي مانشستر سيتي.