استراتيجيّة برنامج بادر الجديدة

من قبل : ليتيسيا الحدادالثلاثاء 08 أيار 2018

استراتيجيّة برنامج بادر الجديدة

 أطلق برنامج بادر استراتيجيّة استثمارٍ جديدة تبحث عن دعم شركات التكنولوجيا النّاشئة "الواعدة للغاية"، مع التركيز على الشّركات المتخرّجة منه.

وأطلق البرنامج، وهو خاصّ لداعمي الشركات النّاشئة التكنولوجيّة ومن أهمّ المبادرات لمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتكنولوجيا (KACST)، المشروع الجديد هذا الأسبوع.

من أجل ملء الفراغ في التمويل


ولم يصفح البرنامج عن حجم المبالغ المخصّصة للاستثمار في دعم الشّركات النّاشئة المتخرّجة منه، ولكنّه قال إنّ استراتيجيّة الاستثمار تهدف إلى ملء الفراغ التمويليّ الذي يمنع تلك الشّركات النّاشئة من أن تصبح شركات كاملة عمليّة قادرة على جذب الاستثمارات.

دعم بادر لشركة Voxel


وضمن استراتيجيّة الاستثمار الجديدة، أكمل برنامج بادر عمليّة استثماره المادّي في شركة Voxel، وهي من أهمّ المشاريع المدعومة منه، متخصّصة في تكنولوجيّات الواقع الافتراضيّ والمراقبة الرقميّة والثلاثيّة الأبعاد. وشركة Voxel، التي قُدّرت قيمتها ب3.5 مليون دولار أثناء مرحلة التقدير، تهدف لاستخدام التمويل الجديد في تحسين خدماتها وتطويرها وتحسين توسّعها في الأسواق المحليّة والمجاورة.

ولشركة Telfaz11  السّعوديّة


ودعم Voxelهو الثّاني من نوعه لبرنامج بادر، بعد مشاركته الأسبوع الماضي في جولة التمويل الأولى لشركة Telfaz11  السّعوديّة المتخصّصة في الإعلام الرّقمي والتي تملك 20 مليون مشترك بقناتها على موقع YouTube.

عن برنامج بادر


وتأسّس مشروع بادر عام 2007 بهدف تحسين ودعم الرياديّة التقنيّة في المملكة العربيّة السّعوديّة عبر مساعدة السياسة الاستراتيجيّة المطبّقة في الرياديّة ودعمها بالتعاون مع سلطات الدّولة، والجامعات، والقطاع الخاصّ.