لا بديل عن سيّارة أودي R8

من قبل : رودين ابي خليلالاثنين 19 آذار 2018

لا بديل عن سيّارة أودي R8

في أواخر العام الماضي، سمعنا أنّ شركة أودي يمكن أن تًخرج سيّارتها الفائقة من طراز R8 من السّوق بعد نفاذ نسخ النّموذج الحاليّ.

غير أنّ الأمر المناقض لهذه الإشاعات قد حُسم، بعد أن أكّد مدير البحث والتّطوير في شركة صناعة السّيّارات أودي، بيتر ميرتنز، ألّا بديل أبدًا عن أودي R8 في الوقت الحاليّ.

بيتر ميرتنز يحسم الأمر


في التّفاصيل أنّ بيتر ميرتنز صرّح بهذا الأمر على هامش معرض جنيف الدّوليّ للسّيّارات لعام 2018، موضحًا ألّا خطّة حاليّة لتصمبم خليفة عن النّموذج المذكور أعلاه.

وأضاف: "أشعر أنّني متوتّر جدًّا عندما أتحدّث عن هذه الفكرة تحديدًا. لا بديل حتّى الآن".

عليه، لا يزال عدد من السّنوات أمام سيّارة R8 الحاليّة الّتي أُطلقت في عام 2017. من المتوقّع أن تُزوّد بمحرّك توربينيّ ذي ستّ أسطوانات في وقت لاحدق من هذا العام.

أودي R8 أمام تحدّيات


في المقابل، تبرز مشكلتان رئيسيّتان يتوقّف عليهما مصير R8. تتمثّل المشكلة الأولى بأنّ معدّل مبيعات هذه السّيّارة يصل إلى حوالي 65 نسخة فقط كلّ شهر في الولايات المتّحدة وهي أكبر سوق للعلامة.

وتكمن المشكلة الثّانية في أنّ قسم أودي سبورت المسؤول عن السّيّارة يستثمر كثيرًا في السّيّارات الكهربائيّة. وقد أكّد الرّئيس السّابق لأودي سبورت ستيفان وينكلمان هذا الأمر، وتحدّث عن إطلاق لسيّارات كهربائبّة في عام 2020 أو 2021، ومن المرجّح أن تستفيد أودي من المنصّة الّتي تطوّرتها بورش إنتاج Mission E.

محرّكات المستقبل


في حديث معCar and Driver ، أكّد ميرتنز أنّ أودي سبورت ستدعم ثلاثة محرّكات في المستقبل: محرّكات الاحتراق الدّاخليّ، الهجينة والكهربائيّة.

وأوضح: "سيكون هناك سيّارات تقليديّة عالية الأداء تعمل بمحرّكات احتراق، وسيّارات تعمل ببطّاريّات كهربائيّة، كما أنّ العلامة التّجاريّة الشّقيقة بورش تثبت بشكل كبير فعاليّة المحرّكات الهجينة".