بينتلي بينتايغا هايبرد الهجينة الرّائدة

من قبل : ليتيسيا الحدادالأحد 11 آذار 2018

بينتلي بينتايغا هايبرد الهجينة الرّائدة

 أطلقت بينتلي المعلومات الكاملة حول أوّل سيّارة هجينة عالية الرفاهية في العالم: البينتايغا هايبرد الهادئة، المريحة والقويّة.

وتمثّل هذه السيّارة الخطوة الأولى للعلامة نحو الكهربائيّة الكاملة لسيّاراتها، مع أكبر نسبة من الرّاحة والهدوء والأداء. ونستطيع أن نقول أنّ السيّارة تجمع بين أفضل العالمين: عالم الكهربائيّة وعالم المحرّكات العاملة على الوقود.

السيّارة الأكثر توفيراً للوقود من بينتلي


وتعتمد السيّارة الجديدة القابلة للشّحن على محرّكٍ كهربائيّ متقدّم، مقترنٍ بمحرّكٍ عامل على الوقود ومن الجيل المقبل الموفّر للطّاقة، من نوع V6، سعة 3.0 ليتر، مع ميزة توربو. وستكون هذه السيّارة الهجينة العالية الرّفاهية السيّارة الأكثر توفيراً للوقود من علامة بينتلي على الإطلاق، مع نسبة إطلاق من ثاني أوكسيد الكاربون من 75 غرام كلّ كلم فقط. وما زالت السيّارة تقدّم أنماط القيادة الأربعة: النمط الرياضي، ونمط بينتلي الخاص، والنمط المريح والنمط القابل للتشخيص؛ بالإضافة إلى قوّة الدّفع الرّباعي.

واحة من الهدوء والرفاهية


ويقود المرء البينتايغا الهايبرد كما يقود سيّارة البينتلي الحقيقيّة، ويشعر بالرفاهية والأداء السّهل، والهدوء الفائق داخل المقصورة، التي تُعرف بها كلّها العلامة البريطانية. وتمثّل السيّارة مستقبل التنقّل العالي الرفاهية، وواحة من الهدوء والسّكون داخل المدينة وخارجها. وليست السيّارة جاهزة بعد للطّلب، لكنّها ستصبح متوفّرة في بعض الأسواق ابتداءً من النّصف الثّاني للعام 2018.