دورٌ ثقافيٌ كبيرٌ لإمارة الشارقة

من قبل : جوانا رعدالأحد 18 شباط 2018

دورٌ ثقافيٌ كبيرٌ لإمارة الشارقة

 أعلنت ادارة معرض نيودلهي الدولي للكتاب عن أنها سترحب بالشارقة كضيف شرف في طبعة عام ٢٠١٩ من المعرض.

ويأتي اختيار الشارقة كضيف شرف تقديرًا لجهود الإمارة في الترويج للأدب وللفنون في جميع أشكالها وتقديرًا لما تقوم به من مبادرات ثقافية متعلّقة بالقراءة وتبادل المعرفة في المنطقة وخارجها.

أدوارٌ مماثلةٌ

وفضلًا عن ذلك، ستلعب الشارقة دورًا مماثلًا في معرض ساو باولو الدولي للكتاب هذا العام. كما وستكون الضيف المميّز في معرض باريس للكتاب لعام ٢٠١٨ وضيف الشرف في معرض بولونيا الدولي لكتب الأطفال في عام ٢٠٢٠.

جدول أعمال مزدحم

وفي العام المقبل، سيكون جدول أعمال الإمارة المتعلّق بالالتزامات الأدبية والثقافية،مزدحمًا للغاية إذ ستطرح الإمارة سلسلةً من الفعاليات والأنشطة طوال عام ٢٠١٩ احتفالًا باعلانها "مدينة عالمية للكتاب" من اليونسكو. وتُعتَبَر الإمارة أول دولة في مجلس التعاون الخليجي تُتَوَّج بهذا اللقب العظيم.

الشارقة: مركز ثقافي وأدبي

تُعَدّ الشارقة اليوم مركزًا ثقافيًا وأدبيًا في المنطقة واستطاعت أن تبني لنفسها سمعة العاصمة الثقافية بفضل الرؤية والجهود التي بذلها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

معرض نيودلهي: منبر رائع للشارقة

سيكون معرض نيودلهي الدولي للكتاب منبرًا رائعًا للشارقة لتسلّط الضوء على أصولها الأدبية والثقافية، لتتواصل مع دور النشر الرائدة والمؤلّفين الدوليين ذوي الكتب الأكثر مبيعًا ولتستفيد من الفرص التجارية المحتملة في سابع أكبر اقتصاد في العالم.

في كلّ عام، يقدّم معرض نيودلهي الدولي للكتاب منصةً للمحترفين في صناعة الكتاب لاستكشاف آفاق واعدة في سوق النشر في الهند والبلدان المجاورة.