هذه سيّارة ريماك الخارقة التّالية

من قبل : ليتيسيا الحدادالاثنين 29 كانون ثاني 2018

هذه سيّارة ريماك الخارقة التّالية

 حين قدّمت ريماك أوّل فكرة لسيّارة كهربائيّة خارقة منها في معرض فرانكفورت 2011، لم يكن أحد يتوقّع أنّ بعد بضع سنوات ستكون هذه السيّارات مشغل العالم.

فاليوم، تتسابق العلامات التجاريّة الكبرى في العالم لتقديم أفضل سيّارة كهربائيّة، ولتحويل جميع سيّاراتها إلى كهربائيّة. أمّا ريماك، فهي تحضّر لكشف السّتار عن السيّارة التّالية للConcept-One  السّابقة منها، لكنّ هذه السيّارة أيضاً تبدو مختلفة قليلاً عمّا تسعى لتقديمه الشّركات حاليّاً.

قاعدة جيّدة للانطلاق

وفي الوقت عينه، رأينا نيو مع سيّارة EP9  يجتاز مسار النوربورغرينغ في 6:45.9 ثانية من جهة، وتيسلا تكشف عن الجيل الثّاني من الرّودستر، مع أرقام أداءً لم تكن تُعتبر محتملة من قبل في سيّارةٍ منتجة. ولا نعلم تحديداً أين ستكون مكانة سيّارة ريماك الخارقة الجديدة من ذلك، لكنّها ستنطلق من قاعدة جيّدة، ألا وهي سيّارة Concept-One  النّاجحة منها.

أداءٌ أفضل مرتقب

وبطبيعة الحال، سيكون أداء السيّارة أفضل من أداء الConcept-One  المذكورة، التي تولّد محرّكاتها الكهربائيّة الأربعة قوّة 1,088 حصان، وتنتقل من 0 إلى 100 كلم/ ساعة في 2.5 ثانية فقط، فيما تصل سرعتها القصوى إلى نحو 354 كلم/ ساعة. ونعلم أيضاً أنّ السيّارة الخارقة الجديدة ستركّز أكثر على راحة السّائق، على أمل أن تتخطّى استمراريّتها استمراريّة النسخة السّابقة منها، التي كانت من 350 كلم.

بانتظار معرض جنيف الدّولي

وقد تبني العلامة نحو 100 نسخة من السيّارة، وتوسّع صالات عرضها لتضيف إليها خمس صالات في الولايات المتّحدة الأميركيّة. ولم تعلن الشّركة بعد عن اسم السيّارة الجديدة، لكنّنا  سنعرف ذلك حين ستطلقها في معرض جنيف الدّولي 2018 للسيّارات، الذي ينطلق في السّادس من مارس المقبل.