كرهٌ بين بورش وألفا روميو؟

الاثنين 02 تشرين أول 2017

كرهٌ بين بورش وألفا روميو؟

 

من أجل خوض مسار السّباق الألمانيّ Nordschleife  في النّوربروغرينغ، تحتاج السيّارة إلى أكثر بكثير من الحسنات العاديّة.


فعادةً، عليها أن تتمتّع بعجلاتٍ جيّدة والكثير من عزم الدّوران، أن تكون مسرعة ومعزّزة بقوّة الأحصنة والأيروديناميكيّات. ولكن من أجل هذا المسار الذي يصل طوله حتّى 12.9 ميلاً، تحتاج أي مركبة إلى كلّ ما ذكرناه، بالإضافة إلى مكابح قويّة وقابلة للاحتمال، ونظام نقل القيادة لا يضيّع الوقت، وهيكلٌ يستطيع أن يحتمل انقلاب السيّارة. هذا فضلاً عن قدرة السيّارة المحتاجة على التنسيق الفكري المستمرّ مع السّائق...

فابيو فرانسيا، سائق ألفا روميو الاختباريّ، قرّر أن يختبر حدود Stelvio Quadrifoglio  الجديدة من العلامة، ذات قوّة ال505 أحصنة، ووزن الطنّين، على مسار Nordschleife، فأنجزه بسبع دقائق و51.7 ثانية، محقّقاً رقماً قياسيّاً جديداً لسيّارات SUV  المنتجة، ومتخطّياً رقم الSUV  السّابقة، وهي البورش كايين توربو S، بثماني ثوانٍ مذهلة.

ويأتي هذا الانتصار بعد أن حقّقت العلامة أيضاً رقماً قياسيّاً عن فئة سيّارات السّيدان المنتجة، من خلال الGiulia Quadrifoglio  المزوّدة بمحرّك V-6  بقوّة 505 أحصنة، مع ميزة توربو الازدواجيّة ونظم نقل القيادة الثمانيّ الأوتوماتيكيّ، محقّقةً رقم 7:32 على المسار نفسه، متخطّيةً أيضاً سيّارة بورش، الباناميرا توربو الجديدة، بستّ ثوانٍ.

فهل ستصمّم بورش على استعادة الرّقمين من سيّارات ألفا روميو، مع إصدار طرازاتها الجديدة المقبلة؟

أحدث الأخبار السبّاقة