بوب ديلان يهرب من ماضيه

السبت 25 آذار 2017

بوب ديلان يهرب من ماضيه

 

أعاد ألبوم بوب ديلان الجديد"تريبليكيت"تقديم أغان من الزمن الماضي.

 

الالبوم الجديد الذي أعاد أغان من ثلاثينات وأربعينات وخمسينات القرن الماضي دفع ديلان ككاتب أغان ومغن للقول بأنّ خطوته لا تعني انه يحنّ الى الماضي.

 

الالبوم الجديد أعاد أغان كلاسيكية مثل"ستورمي ويدز" و"آز تايمز "و"جوز باي" و"ستاردست".

 

وقال ديلان (75 عاما) في مقابلة نادرة مع الناقد الموسيقي بيل فلاناجان "هذه الأغاني من أكثر الأغاني المؤثرة على الإطلاق لذا أردت أن أؤديها كما ينبغي. والآن بعد أن عشتها وعايشتها أفهمها جيدا".

 

وأضاف في المقابلة الطويلة التي نشرت على موقع بوب ديلان دوت كوم "هذه ليست رحلة عبر الذكريات ولا هي حنين أو توق إلى الأيام الخوالي أو لذكريات جميلة مضت وولت".

 

وسيطرح ألبوم (تريبليكيت) يوم 31 مارس آذار.

 

ولم تتطرق المقابلة لفوز ديلان بجائزة نوبل في الأدب وعدم حضوره لاستلام الجائزة في مراسم أقيمت في السويد. ومن المقرر أن يقيم ديلان حفلا في السويد الأسبوع المقبل ضمن جولة أوروبية.

أحدث الأخبار السبّاقة