باستيان بايكر في أمسية OMEGA

الخميس 11 آب 2016

باستيان بايكر في أمسية OMEGA

 

في عام ١٨٤٨، بدأت العلامة التجارية الفاخرة  OMEGA في ورشة عمل صغيرة في سويسرا. وبعد ١٦٨ عاماً، تحتفل هذه العلامة التجارية بدورها كضابط الوقت الرسمي  للألعاب الأولمبية للمرة ال-٢٧ على شاطئ ايبانيما في ريو


استضاف  OMEGA House  في ريو مناسبةً خاصةً وهي "Olá Switzerland!". وكانت هذه المناسبة فرصةً ل-OMEGA  لشرب نخب ثقافة وموهبة صناعة الساعات الخاصة بدارها.

 

وبما أن OMEGA House   في ريو هو من الوجهات الأكثر شعبيةً في المدينة حالياً، كانت الأمسية مزدحمةً وحيويةً. كان دار OMEGA  مضاءً باللون الأحمر ومزيّناً بالأزهار والديكور. وفضلاً عل ذلك، كان هناك عربة كاملة تحمل الشوكولا السويسري.

 

 وكان الجانب الترفيهي الرئيسي، أداء سفير   OMEGA باستيان بايكر، الذي هو واحد من أفضل الموسيقيين الشباب في سويسرا.

 

 

 

 

 

 أسعد المغني الضيوف بحفل حيوي يشمل بعضاً من أغانيه الأكثر شعبيةً بما في ذلك I Will Sing For You. وبالاضافة إلى ذلك، تحدّث عن الالهام الذي قدّمته البرازيل إليه قائلاً إنه يستوحي جداً من البرازيل ومن ريو وأضاف أنه يفكر في تسجيل بعض الأغاني هناك في الشهر المقبل لأن البرازيل هي المكان المثالي للحصول على ادخالات جديدة لموسيقاه وقد حصل على بعض الأفكار منذ وصوله.

 

 وخلال الأمسية أيضاً، عُرِضَ على  الشاشة الكبيرة فوز سفير OMEGA  مايكل فيلبس بالميدالية ال-٢٤ والميدالية ال-٢٥ في الألعاب الأولمبية.

 

وتجدر الاشارة إلى أن OMEGA  أصبحت واحدةً من العلامات التجارية الأكثر شهرةً والهاماً ومرادفاً للتميّز والابداع. وتجدر الاشارة أيضاً إلى أن OMEGA House  يقع داخل جمعية  Casa de Cultura Laura Alvim على شاطئ اإيبانيما.

 

 وهذا الدار مفتوح للأفراد  كل يوم من ريو ٢٠١٦ ومن المقرّر أن يستقبل المزيد من الأحداث مع الضيوف المشاهير، الرياضيين وكبار الشخصيات في الأيام المقبلة.

أحدث الأخبار السبّاقة