ثورة Omega مستمرة

الخميس 24 آذار 2016

ثورة Omega مستمرة

 

تمثّل شهادة Master Chronometer معياراً عالياً للتفوق والامتياز في عالم الساعات السويسرية الفخمة، وقد تطلّب العمل على هذا المعيار الجديد سنوات ليتم التوصل أخيراً إلى شهادة رسمية من المعهد الفدرالي السويسري للمترولوجيا METAS.

 

تمثل ساعة Globemaster نقلة نوعية بالنسبة لدار Omega وبداية لحقبة جديدة في التميز، وإن الخطة التي تتبعها الدار هي في منح كل ساعاتها المكانيكية شهادة Master Chronometer بحلول سنة 2020, وسبق لهذه المرحلة أن بدأت السنة الماضية. 

 

سنشهد خلال معرض Baselworldعلى ستّ حركات جديدة وعدداً كبيراً من الموديلات المصنّفة بدرجة Master Chronometer، وتتضمّن هذه الموديلات مجموعة Seamaster Planet Ocean الجديدة بأكملها والساعات الخاصة بالسيدات من مجموعة Constellation Small Seconds، أضف إلى ذلك ساعة Speedmaster Moonphase المميزة بقرصها الأزرق الرائع، كما تقدّم أيضاً النسخة الجديدة من Globemaster والتي لاقت نجاحاً باهراً السنة الماضية.

 

يظهر هذا الوعد بالنوعية العالية أن دار  Omega هي دائماً في طليعة التكنولوجيا والبراعة، وهي تتخطّى الحواجز وتقدّم لزبائنها ومعجبيها مستوًى جديداً من الثقة بفضل تاريخها والسنوات ال-168 من الخبرة التي تتمتّع بها.