MB&F حبيبة قلب الجنتلمان!

الأربعاء 18 تشرين ثاني 2015

MB&F حبيبة قلب الجنتلمان!
أذهلنا صانع الساعات المنفرد MB&F بإصداره الجديد Legacy Machine Perpetual Calendar ليسجّل نقطة في مرمى الموضة والمجهود والاتقان.
 
 
لا بد من ان يكون التصميم الاخير ذات جمالية كافية ليأسر كل من ينظر اليه لانه، وبجدارة، كتب الفصل الرابع من مجموعة ليغاسي ماشين الذي يحمل عنوان التعقيدات الكبيرة في دار MB&F.
 
 
اعتمدت الدار في إصدارها الجديد مظهراً كلاسيكيا يحمل اسلوباً فريداً وأنيقاً ويضم اربع مؤشرات في القرص الرئيسي التي تميّزه عن باقي الاصدارات. وترتاح المؤشرات الاربعة الداخلية على دعامات مخفية صممتها الدار بالتّعاون مع صانع السّاعات الإرلندي ستيفان ماكدونيل لنتمكن من الاستمتاع بال 581 قطعة دون كلل او استغراب. 
 
 
ويمكن نسب الساعة الجديدة فورا الى عائلة MB&F لانها تضم التوقيع الشهير على عجلات الميزان وهي مخطوطات محفورة تعود الى القرن التّاسع عشر. ويبلغ الهيكل 44 ملم كي لا تختلف هذه السّاعة عن سابقاتها ولتحتفظ بنفس الطّلة والسّمات. 
 
 
انها عمل فنّي مصغّر يحمل في نبضاته مؤشّرا لاحتياطي الطّاقة عند السّاعة الرّابعة ومؤشّرا لدورة السّنة عند الساعة السابعة ولن تنتج العلامة التجارية الا 25 قطعة في العالم من الذهب الوردي عيار 18 قيراطاً و25 قطعة اخرى من البلاتينوم عيار 950.
 
 
وبتلك الطلة البهية لا بدّ من ان تكون ساعة ليغاسي ماشين ذات التقويم الدّائم حبيبة قلب الجنتلمان العصري التي سترافقه في حياته اليوميّة او مناسباته الرّسمية والرفيعة المستوى لانّها ستعبّر عن اناقته وكياسته مهما كانت الظروف!