الوقوع تحت تأثير أكثر الساعات جاذبية

الثلاثاء 17 تشرين ثاني 2015

الوقوع تحت تأثير أكثر الساعات جاذبية
باعتبارها مفعمة بأوقات حميمية وودية مخصصة للعائلة، تشكل أعياد نهاية السنة مناسبة يترقبها الجميع بكل سرور وحماس. كما أن الاحتفال بالأعياد هو أيضاً احتفال بالهدايا. وعندما يحين وقت الاختيار، لم لا ننقاد وراء سحر تقديم ساعتين في الوقت نفسه؟
 
 
نقدمها هدية لأنفسنا أحياناً. وغالباً ما نقدمها لمن نحبهم.بالطريقة نفسها التي نضع فيها علامة على صفحات الكتب التي عشقناها كي نتذكر مقطعاً ألهمنا بشدة، إن ساعة بوم ايه مرسييه تطبع الوقت بأثر دائم لا يمكن محوه.
 
 
له، ساعة كلاسيما مراحل القمر كلاسيكية، بأسلوب خاص عابر للزمن – 10219
 
 
لا تشكل ساعة كلاسيما مجرد قطعة لحفظ الوقت وحسب بل أنها نموذجاً لا تبطل موضته. بقطر يبلغ 40 مم، تتركز في علبتها المستديرة الأنيقة المصنوعة من الفولاذ المصقول أدق مهارات صانع الساعات في الدار. تعمل الساعة بحركة كوارتز السويسرية عالية الدقة وهي لا تخلو من المزايا الفريدة : مينا بيضاء تعكس جمالاً متزناً وتضفي على الساعة مع أرقامها اللاتينية ومؤشراتها الأنيقة مظهراً عابراً للزمن بشكل أكيد. وهي مزودة بنافذة تعرض التاريخ عند الساعة السادسة وترتبط بعرض مركزي لمراحل القمر عبر فتحة مصممة على شكل هلال القمر. ويمكن تحويلها إلى قطعة خالدة ذات رمزية كبيرة من خلال حفر رسالة شخصية على قادتها لتتحوّل الساعة إلى ذكرى مميزة لأجمل اللحظات.
 
 
لها، ساعة بروميس وعد بالحب بطلة أنيقة عابرة للزمن ـ 10262
 
 
رسمت الدار عبر مختلف ابتكاراتها وقتاً تسوده نعومة مطلقة. مع اسم مشحون بقدر كبير من العاطفة، تستمد ساعة بروميس إلهامها من أبرز تصاميم السبعينيات. علبة تتميز بشكل دائري فريد من 34 مم مصنوعة من الصلب المصقول، وقرص بيضاوي الشكل يزداد جمالاً تحت تأثير التدرجات اللونية بإشراقة قوس قزح للعقيق الأبيض الطبيعي ومينا فضية بزخارف غيوشيه مقلّمة مع أرقام لاتينية وثمانية مؤشرات مرصعة بالماس. ساعة بروميس تتلاعب بمعايير الوقت والأناقة بفضل تلاؤمها مع شتى الأساليب. بسوارها من جلد التمساح الأحمر اللامع وملامحها الحسية المتأرجحة على وتيرة حركة كوارتز السويسرية عالية الدقة، فازت هذه القطعة لحفظ الوقت برهان الجرأة ومراعاة رموز صناعة الساعات التقليدية في مجموعتها.
 
 
إنها أكثر من مجرد ساعة، إنها وعد لمدى الحياة يبقى ملتفاً حول المعصم في جميع الظروف.