ساعة بلو أوشن:أحدث الابتكارات

الخميس 17 أيلول 2015

ساعة بلو أوشن:أحدث الابتكارات
الساعة الملائمة من ابتكار دار اوليس ناردين لمواجهة اصعب الظروف المائية!
 
 
تمكنت دار أوليس ناردين على أكثر من 170 عاماً، من تصميم أبرز حركات السّاعات البحريّة فعاليّة في الوجود. وتضيف اليوم  إلى مجموعة مارين دايفر Marine Diver” " الغنيّة أحدث ابتكاراتها، ساعة بلو أوشن Blue Ocean الّتي ترسّخ بدورها ريادة الدار في صناعة الساعات المتطوّرة والحديثة. 
 
 
مترسخة بحزم في الألعاب الرياضية المائية ، صُمِّمت ساعة بلو أوشن لتتصدّى بوظائفها لأصعب ظروف الغطس من جهة ولتكون من الجهة الأخرى،ساعة جميلة الشّكل والتّفاصيل.
 
 
وأضيفت الى علبتها المصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ بطريقة متطوّرة جداً، طبقة خارجيّة مطّاطية زرقاء جعلتها مريحة أكثر ومن المؤكّد ملفتة للأنظار. فيما تظهر حركتها الذاتية التعبئة من خلال علبتها الخلفية ذات اللون الأزرق أيضاً والتي تقاوم ضغط المياه على عمق 200 متر.
 
 
هذه النسخة محدودة الاصدار ب 1846 ـقطعة وهي مُرقّمة على جانب العلبة.