اي دبليو سي والوقت في مهرجان سينغافورا للسينما

الثلاثاء 15 أيلول 2015

اي دبليو سي والوقت في مهرجان سينغافورا للسينما
تُعرف أي دابليو سي ليس فقط بساعاتها العالية الجودة وانّما بشغفها لعالم الافلام والسّينما الطويل الأمد. وللتّأكيد على هذا الارتباط، أعلن صانع السّاعات السّويسري شراكته مع مهرجان سينغافورا العالمي للأفلام Singapore International Film Festival (SGIFF). وها هو هذا العام يدعم النسخة السادسة والعشرين من هذا المهرجان بدور الراعي الرسمي ‘Festival-Time’ من 26 نوفمبر 2015 الى 6 ديسمبر 2016.
 

تأسس هذا المهرجان عام 1987 ليشكّل الحدث السينمائي الأضخم في سينغافورة وليشكّل احدى دعائم التقويم السنوي فيها. انه الحدث الاضخم الذي يشهد حضور العديد من النّقاد والمخرجين والممثلين من جميع انحاء العالم لأنّه يركّز بشكل خاص على السينما الآسيويّة والمخرجين فيها ويبحث عن سبل دعمها وتقويتها.
 
 
يقول المدير التنفيذي لدار اي دبليو سي جورج كيرن:" يشرّفنا ان نكون الشريك والراعي الرسمي للنسخة السادسة والعشرين لمهرجان سينغافورا العالمي للسّينما. وكنّا منخرطين في عالم الافلام منذ سنوات عدة ولا بدّ من ان تلقي هذه الشّراكة الضّوء على نمو التزامنا بعالم صناعة الافلام ومنطقة جنوب شرق آسيا. ويتقاسم عالم صناعة الافلام مساحات مشتركة مع عالم صناعة السّاعات بما انّ كلاهما يخطو خطوات نحو المستقبل بالاستناد الى خطوات الماضي والتقاليد، بالإضافة الى الرّوح السّباقة والخلّاقة اّلتي يحملها كلاهما. ولا بدّ من انّ خلق الاعمال الفنيّة أكانت ساعات ام أفلام، يتطلّب مهارات وخبرات لا بأس بها. فالأفلام تتمحور حول قصّة معيّنة وكذلك ساعات آي دابليو سي." 
 
 
وللتّأكيد على ذلك، ترتبط آي دابليو سي بممثلين وممثلات من انحاء العالم بالإضافة الى مخرجين وصانعي افلام يؤثّرون في عالم الفن السّابع. إلّا انّ هؤلاء المشاهير مثل كايت بلانشيت وكريستوف والتز والممثلة الصّينية زهو تشون، لم يحملوا ساعة آي دابليو سي على معاصمهم أثناء مرورهم على سجّادة هوليوود الحمراء وحسب بل ارتبطوا شخصياً بأعمال ومشاريع مع هذه الدّار كالأفلام وجلسات التقاط الصور وغيرها.
 
 
وبالإضافة الى ذلك، تشكّل ساعات آي دابليو سي الاكسسوار المفضّل في عدد من المسلسلات التلفزيونية والافلام.