جديد "جيجير لوكولتر" في جنيف

الثلاثاء 21 تموز 2015

جديد
افتتحت دار جيجير لوكولتر متجرها الجديد في جنيف بعد هونغ كونغ وسينغافورة ونيويورك ولندن. فهي لا تنفكّ عن مشاطرة شغفها مع عشاقها في العالم.
 
 
 
فبعد عشرة أعوام من افتتاح اوّل "سفارة" لها في جنيف، قرّرت الدار نقل متجرها الى شارع 56 Rue du Rhône حيث ستحتلّ الدار الطابق الأرضي من مبنى عريق وأنيق شُيّد في القرن الثامن عشر، لعرض آخر ابتكاراتها ونماذجها بالإضافة الى سلسلة مجموعاتها الفريدة. 
 
 
سيكون هذا المتجر نقطة التقاء محبّي مجموعات الساعات والخبراء في عالمها، الّذين سيستمتعون باكتشاف تصاميم الساعات والمجوهرات الرّفيعة المستوى والتدقيق في الحركات التي ابتكرتها الدّار منذ 80 عاماً. ويشاطر صانع ساعات مخضرم خبرته مع العملاء واستقبالهم على انفراد بعد تحديد موعد.
 
 
وتجمع جيجير لوكولتر متجرها الجديد في جنيف مع جوّ يعكس هويتها حيث تم استخدام مواد "ارستقراطيّة" احتراماً للإرث "الارستقراطي" والنبيل والاناقة التقنية والدقة والكياسة التي تتوّج بها الدار.
 
 
 
"ولدت "دار جيجر - لوكولتر نتيجة اللقاء بين رجلين في عام 1903، إذ دعا صانع الساعات الباريسي إدمون جيجر صانعي الساعات السويسريين لتطوير مجموعة صغيرة من الحركات فائقة الرقة التي ابتكرها. وابدى جاك-دايفيد لوكولتر، الحفيد الأكبر لمؤسس شركة Le Coultre & Cie اهتماماً كبيراً بهذا المشروع، مؤسساً لذلك التعاون الذي أثمر مجموعة مذهلة من الحركات فائقة الرقة المعقدة والبسيطة.
 
 
ومنذ ذلك الحين، أصبحت تقاليد جيجر - لوكولتر الاستثنائية تترجم بالتميز ذاته من خلال التعقيدات الكبيرة والوظائف العملية كما طرازات المجوهرات.