معرض الساعات غلاشوت:التفوّق الالماني

الاثنين 01 حزيران 2015

معرض الساعات غلاشوت:التفوّق الالماني
بعد مرور 25 عاماً على الوحدة الالمانية ، كرّم معرض الساعات الالماني غلاشوت German Watch Museum Glashütte انجازات مصممي الدار وصانعي الساعات وصانعي الادوات ومدققي الميكانيك السابقين عبر افتتاح معرض خاص.
 
 
فبالرغم من الظروف القاسية، استطاع المصممون  ان يحافظوا على مستوى الدار افي صناعة الساعات الرفيعة والمميزة والتقاليد المتّبعة فيها في عهد جمهورية المانيا الديموقراطية.
 
 
وبعد تأسيس “VEB Glashütter Uhrenbetriebe” (أو شركة الشعب لدار غلاشوت VEB GUB) بدأ فصل جديد في كتاب غلاشوت. فبين الاعوام 1951 و 1990 أصدرت الدار التي كانت ملك الدولة ادوات علميّة تُستخدم في الحياة اليومية.
 
 
يقدّم المعرض المميز فكرة صغيرة عن المجموعة الواسعة التي عمل عليها الصانعون المحترفون آنذاك مثل ساعات المعصم والكرونوميتر البحري والآلات الخاصة وساعات الجدران وانواع مختلفة من العدادات.