جائزة شابلن الثانية والاربعين

الثلاثاء 14 نيسان 2015

جائزة شابلن الثانية والاربعين
يفتخر صانع الساعات جيجر-لوكولتر، وهو راعي وشريك Film Society of Lincoln Center بالإحتفال كل عام بمهرجان توزيع جوائز شابلن السنوي.


وستقدم بربارة سترايسند في هذا الحفل، والحاصلة على جائزة شابلن ال-40, الجائزة الثانية والأربعين إلى روبرت ردفورد. سبق وحصل ردفورد على جائزة الأكاديمي وهو مخرج وممثل ومنتج ومناصر لحماية البيئة ومؤسس مهرجان  ومعهد سندانس للأفلام والذي سيتم تكريمه في مركز لنكولن في 27 ابريل 2015. 


سيحضر هذا الحفل أيضاً جاين فوندا التي حصلت عل جائزة شابلن الثامنة والعشرين، وجاي سي شاندر وجون تورتورو ولورا بيتراس وريان كوجلر إضافةً إلى عرض مقاطع من الأفلام الرابحة في هذا الحفل. 


أقيم أول حفل لتوزيع هذه الجوائز عام 1972 تكريماً للفنان تشارلي شابلن الذي عاد من المنفى إلى الولايات المتحدة خصيصاً لإستلام هذه الجائزة التكريمية. ومنذ ذلك الحين تم إعطاء إسم شابلن إلى هذا الحفل الذي سيكرِّم المواهب الرائدة في عالم صناعة الأفلام من ضمنهم باللي ويلدر ولورنس أوليفيه وفردريكو فليني وإليزابيث تايلور وبتي ديفيس وجيمس ستوارت وروبرت التمن ومرتين سكورسيزي وديان كيتن وميريل ستريب وطوم هانكس ومايكل دوجلاس وسيدني بواتييه وكاثرين دونوف وبربرة سترايسند. 


ومنذ العام 2013 بدأ جيجر - لوكولتر شراكته مع Film Society of Lincolin Center في نيو يورك وهو مركز لا يهدف الى الربح بل يسعى إلى دعم المواهب الصاعدة في عالم الأفلام. ومن خلال احتفاله السنوي سيتم تكريم فنان واحد لجهوده ومهارته وعطائه.